ارتفعت أسعار النفط اليوم الاثنين معوضة الخسائر التي منيت بها في وقت سابق بعدما تعهدت السعودية أكبر منتج في أوبك بتخفيض صادراتها للمساعدة في إسراع وتيرة عودة التوازن بين العرض والطلب.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إن بلاده ستقيد صادرات الخام عند 6.6 مليون برميل يوميا في أغسطس آب وهو ما يقل نحو مليون برميل يوميا عن مستويات ما قبل عام.

وارتفع خام القياس العالمي برنت في العقود الآجلة تسليم سبتمبر أيلول 53 سنتا إلى 48.59 دولار للبرميل بحلول الساعة 1041 بتوقيت جرينتش. وكان السعر انخفض في التعاملات المبكرة إلى 47.68 دولار للبرميل.

وارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في عقود سبتمبر أيلول 41 سنتا إلى 46.18 دولار للبرميل.

وقال الفالح إن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وشركاءها غير الأعضاء ملتزمون بتمديد خفض الإنتاج 1.8 مليون برميل يوميا بعد نهاية مارس آذار إذا اقتضت الضرورة لكنهم سيطلبون من الدول غير الملتزمة باتفاق خفض الإنتاج بالامتثال له.

والتقت أوبك مع بعض المنتجين المنافسين من خارجها في مدينة سان بطرسبرج الروسية لمراجعة أوضاع السوق ودراسة مقترحات تتعلق باتفاق خفض الإنتاج.

وكانت أوبك اتفقت مع منتجين مستقلين من بينهم روسيا على خفض الإنتاج 1.8 مليون برميل يوميا بدءا من يناير كانون الثاني 2017 وحتى نهاية مارس آذار 2018.