طول القامة يزيد خطر الإصابة بالجلطات الدموية

كلما زاد طول القامة كلما زاد خطر الإصابة بجلطات دموية؛ هذه الحقيقة أكدتها نتائج دراسة حديثة موسعة اعتمدت على بيانات 2.6 مليون شخص. وأظهرت نتائج الدراسة التي أجريت في السويد أن قِصر القامة مؤشر يرتبط بانخفاض خطر تجلّط الدم.

وبحسب نتائج الدراسة التي أشرف عليها البروفيسور بنجِت زولر من جامعة لوند، تلعب جاذبية الأرض دوراً مؤثراً في هذه العلاقة بين زيادة الطول وخطر حدوث جلطات الشرايين.

واعتمدت بيانات الدراسة على بيانات 1.6 مليون رجل من مواليد السويد بين عامي 1955 و1992، ومليون امرأة في السويد مررن بتجربة الحمل الأول لهن خلال الفترة ما بين 1982 و2012.

وأظهرت النتائج أن الرجال الذين يقل طولهم عن 161 سم ينخفض خطر الإصابة بالجلطات لديهم بنسبة 65 بالمائة مقارنة بمن يزيد طول قامتهم عن 187 سم. وأن النساء اللاتي يقل طول قامتهن عن 155 سم ينخفض خطر الإصابة بالجلطات الدموية لديهن بمقدار 69 بالمائة مقارنة بمن يزيد طولهن عن 182 سم.

ورجّح البروفيسور زولر أن طول الساقين لدى طوال القامة يؤدي إلى امتداد الشرايين لمسافة أطول في هذه المنطقة من الجسم، وهو ما يزيد من احتمالات بطء تدفق الدم فيها كلما طالت المسافة، فتحدث الجلطات.

التصنيف: اخبار صحية

أضف تعليق

لا يوجد تعليقات

البث المباشر

Loading the player...

توقيت المدن

عمان
مدريد

حالة الطقس

تصويت

هل تؤيد قرار الغاء اعتماد شهاده الثانويه العامه من السودان ؟

مجموع الاصوات: 105 صوتاً
مشاهدة النتائج
تصويتات اخرى

اختيارات القراء

There are no voted contents.

احصائية عدد الزوار للموقع

3149353 زائر