هل تعيق الهرمونات إنقاص الوزن بعد الحمل؟

النسبة الأكبر من الوزن الزائد وقت الحمل تتعلّق بالطفل نفسه، وعادة ما تفقد المرأة حوالي 5 كغم من الوزن مع عملية الولادة وخروج الطفل إلى النور. من ناحية أخرى، تتأثر المشاعر بانخفاض مستوى هرموني الاستروجين والبروجسترون أكثر من تأثر الوزن بهذا التغير الهرموني، بينما يساعد هرمون أوكسيتوكين على خفض بعض الوزن.

إليك ما تحتاجين معرفته عن التخلص من وزن الحمل:

ستحتاجين إلى ساعة من النشاط البدني كالمشي أو التمارين أو السباحة كل يوم لخفض الوزن، بحسب موقع ريجيم.

خلال الأسبوع الأول بعد الولادة ستفقدين قدراً من الوزن مع عملية التنظيف التي يقوم بها الجسم للسوائل المتبقية، لكن يتطلب التخلص من بقية الوزن الذي تم اكتسابه خلال رحلة الحمل بعض الوقت.

الرضاعة الطبيعية. تلعب الرضاعة الطبيعية دوراً إيجابياً في تسهيل عملية إنقاص وزن الحمل. أثناء الرضاعة يقوم الجسم بإفراز هرمون أوكسيتوكين الذي يساعد الرحم على العودة إلى حجمه السابق، وتقليل النزيف.

لكن الاعتماد على الرضاعة الطبيعية وحدها لإنقاص وزن الحمل يستغرق ما بين 3 و6 أشهر، وهي الفترة التي يصل فيها إدرار الحليب إلى أعلى معدّل له، وبالتالي يساعد الأم على حرق مزيد من السعرات الحرارية لإنتاج غذاء الطفل.

التغذية والرياضة. المعدل الصحي للتخسيس هو إنقاص نصف كغم كل أسبوع. ولأن الأم تحتاج إلى تغذية جيدة لتلبية احتياجات الرضاعة، وتعويض إجهاد الحمل، من الضروري أكل أطعمة صحية مثل الخضروات والفواكه أكثر من أكل الكربوهيدرات.

كذلك يساعد المشي، والأعمال المنزلية على حرق السعرات، وإلى جانب هذا النشاط يمكنك السباحة أو ممارسة التمارين الرياضية بانتظام قدر الإمكان. ستحتاجين إلى ساعة من النشاط البدني كالمشي أو التمارين أو السباحة كل يوم لخفض الوزن.

التصنيف: اخبار صحية

أضف تعليق

لا يوجد تعليقات

البث المباشر

Loading the player...

توقيت المدن

عمان
مدريد

حالة الطقس

تصويت

هل تؤيد قرار الغاء اعتماد شهاده الثانويه العامه من السودان ؟

مجموع الاصوات: 110 صوتاً
مشاهدة النتائج
تصويتات اخرى

اختيارات القراء

There are no voted contents.

احصائية عدد الزوار للموقع

3331706 زائر